ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: ( المرأه ) .. في حياة العملاق الملك عبدالعزيز .. رحمه الله .. !!!

  1. #1
    رحمه الله رحمة واسعة و غفر الله له .( مؤسس دوواين شعراء قبيلة بلي و مراقب المنتديات الأدبية ) .رحمه الله
    تاريخ التسجيل
    27 - 12 - 2002
    الدولة
    المملكه العربيه السعوديه
    المشاركات
    1,614
    معدل تقييم المستوى
    736

    افتراضي ( المرأه ) .. في حياة العملاق الملك عبدالعزيز .. رحمه الله .. !!!

    الحمد لله وحده وبعد ،،،
    (( ما من بيت مـُلك يقوى ويزدهر .. إلا إذا كانت أميراته واعيات لمسئولية الـمـُلك )) ..
    .... كان للمرأه دور كبير في حياة العملاق ..
    هناك ( أمه ) رحمها الله .. وقصتها أغرب من الخيال .. وشاهدا على عظمة النظام الإسلامي في إباحة الطلاق والزواج مره ثانيه ..
    فقد تزوجت رجل عادي ولم تنجب .. فحملها مسئولية عدم الإنجاب .. فطلقها ..
    وتزوجت عبدالرحمن الفيصل .. فولدت له .. سيد جيله ..

    وكانت لـ( عمة ) العملاق الأثر الكبير في حياته .. فحمـّـلته الرساله منذ نعومة أظفاره .. ولقنته مسئولياته في إعادة مـًلك آبائه وأجداده .. وفي نشر الإسلام ..

    و( أخته ) الأميره نوره .. لا يمكن أن ننسى دورها أيضا في حياة العملاق ..
    فكانت مستشارته الأولى في شئون بيته .. ومدبرة قصره .. حتى وفاتها عام 1950 ميلادي ..
    وكان العملاق يعتز بها .. وكانت صيحته في حروبه ونخوته .. بإسمها .. فيقول : أنا خو نوره ..

    والأميره ( الجوهره ) كانت قصة الحب الأولى في حياته .. كما رواها ( محمد أسد ) والذي أختصه العملاق بقصة حبه مع الأميره الجوهره ..
    فقال محمد أسد نقلا عن العملاق :
    أن الأميره الجوهره كانت حبه الأعظم في حياته ..
    ومن بعد مضي 13 سنه على وفاتها في عام 1919 ميلادي .. لا يذكرها العملاق .. إلا والغصه تقف في حلقه ..
    وكان ينظم لها القصائد الغراميه ..
    وفي لحظه من لحظات إنبساطه قال لي الملك عبدالعزيز :
    (( كلما أظلمت الدنيا في عيني .. ولم أتيقن طريق للخروج من المتاعب والأخطار التي تحيط بي .. كنت أجلس وأنظـُم قصيده للـ( الجوهره ) ..
    وعندما أفرغ منها .. كنت اشعر أن الدنيا تتفتح لي .. فأعرف ما كان علي أن أفعل .. وحال تكون القصيده جاهزه في فكري .. كتبتها على ورقه ووضعتها في مظروف ختمته ..
    وناديت على أحد سعاتي وأمرته قائلا له :
    ( خذ أسرع ذلولين .. وسلم هذا إلى أم محمد ) ..
    وإرادة الله شائت للأميره الجوهره بأن يتوفاها وفاه رومانسيه .. إنفلونزا حاده إنتزعتها من قمة الحياة والحب في أقل من 24 ساعه .. )) ..

    وهنا وقفه ...
    ونحن نمر في ذكرى اليوم الوطني لبلادنا العزيزه ..
    ألا نعتبر ...
    ونرقى بأنفسنا إلى عظمة الإسلام بتكريمه للمرأه .. والذي أعلى شأنها ..
    أليس لنا في رسول الله .. صلى الله عليه وسلم .. أسوة حسنه .. ثم بعظماء الأمه من بعده .. ؟؟؟
    ألا إعاده لمفاهيمنا حول المرأه المسلمه .. ؟؟؟
    ومتى .. لا نماطلها ونمرمطها أمام المحاكم الشرعيه في حقوقها الشرعيه .. ؟؟؟

    وعساكم من عواده .. !!!

  2. #2
    عضو فوق المتميز الصورة الرمزية محمد العصباني
    تاريخ التسجيل
    26 - 7 - 2007
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    6,561
    معدل تقييم المستوى
    574

    افتراضي رد: ( المرأه ) .. في حياة العملاق الملك عبدالعزيز .. رحمه الله .. !!!

    الأخ المبدع/ راع الذلول

    أشكرك وطرح موفق للغاية . وكما تفضلت بأن الإسلام حفظ لها حقوقها سواءً أكانت أماً أو زوجه أو أختاً أم

    بنتاً وخاله وعمه .. والحمد لله على حكمته العادله في خلْقــه .

    وفي هذا المقام نذكر وقفة إمرأة النبي أيوب عليه السلام معه في سنين مرضه الثمانين

    (إختلف العلماء أهي 40 أم 80) وكلاها مده ليست بالقصيره .

    وموقف أمنا خديجه رضي الله عنها مع حبيبنا صلى الله عليه وسلم قبل وبعد البعثه .فالنساء شقائق

    الرجال

    وقديماً قيل (وراء كل رجلٍ عظيمٍ إمرأة) فلا غرابة أن يهتم ذاك الرجل العظيم بالمرأة فهو يستمد أسلوب تعامله من سنة سيد المرسلين علية الصلاة والسلام .

    رحمه الله


    رحمةً واسعة

    وأكرر لك شكري على هذا الطرح الموفق
    سبحان الله / والحمد لله / ولا إله إلا الله / والله أكبر / ولاحول ولاقوة الا بالله
    .

  3. #3
    عضو فوق المتميز
    تاريخ التسجيل
    24 - 10 - 2002
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    2,591
    معدل تقييم المستوى
    743

    افتراضي رد: ( المرأه ) .. في حياة العملاق الملك عبدالعزيز .. رحمه الله .. !!!

    مشاركة جميلة استاذنا راعي الذلول
    كثير منا يخجل او يتعالى او يتناسى دور المرأة
    وكما تفضلت لنا في رسول الله ثم عظماء لامة الإسوة الحسنة في التعامل مع النساء

    مبروك عيدكم وحفظ الله وطنكم من كل مكروه

  4. #4
    رحمه الله رحمة واسعة و غفر الله له .( مؤسس دوواين شعراء قبيلة بلي و مراقب المنتديات الأدبية ) .رحمه الله
    تاريخ التسجيل
    27 - 12 - 2002
    الدولة
    المملكه العربيه السعوديه
    المشاركات
    1,614
    معدل تقييم المستوى
    736

    افتراضي رد: ( المرأه ) .. في حياة العملاق الملك عبدالعزيز .. رحمه الله .. !!!

    أشكرك وطرح موفق للغاية . وكما تفضلت بأن الإسلام حفظ لها حقوقها سواءً أكانت أماً أو زوجه أو أختاً أم

    بنتاً وخاله وعمه .. والحمد لله على حكمته العادله في خلْقــه .

    وفي هذا المقام نذكر وقفة إمرأة النبي أيوب عليه السلام معه في سنين مرضه الثمانين

    (إختلف العلماء أهي 40 أم 80) وكلاها مده ليست بالقصيره .

    وموقف أمنا خديجه رضي الله عنها مع حبيبنا صلى الله عليه وسلم قبل وبعد البعثه .فالنساء شقائق
    الرجال

    وقديماً قيل (وراء كل رجلٍ عظيمٍ إمرأة) فلا غرابة أن يهتم ذاك الرجل العظيم بالمرأة فهو يستمد أسلوب تعامله من سنة سيد المرسلين علية الصلاة والسلام .

    رحمه الله

    رحمةً واسعة

    وأكرر لك شكري على هذا الطرح الموفق
    ـــــــــــــــــــــــ
    تسلم يالغالي محمد عيد ..
    تعقيب مثري .. بارك الله فيك ..
    لا حرمك الله أجره ..
    وعساك من عواده .. !!

  5. #5
    رحمه الله رحمة واسعة و غفر الله له .( مؤسس دوواين شعراء قبيلة بلي و مراقب المنتديات الأدبية ) .رحمه الله
    تاريخ التسجيل
    27 - 12 - 2002
    الدولة
    المملكه العربيه السعوديه
    المشاركات
    1,614
    معدل تقييم المستوى
    736

    افتراضي رد: ( المرأه ) .. في حياة العملاق الملك عبدالعزيز .. رحمه الله .. !!!

    تسلم يالغالي ناصر
    ألا عوده لديننا العظيم ؟؟
    أللهم نعم .. بإذنه عز وجل ..
    وعساك من عواده .. !!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
هذا الموقع برعاية
شبكة الوتين
تابعونا