skip to Main Content
محليات

أمير تبوك يثني على جهود العاملين بمدينة الحجاج ويشيد بالنجاحات السابقة

25 مايو، 20160 second read

أكد صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة تبوك على جاهزيه مدينة الحجاج بمنفذ حالة عمار واكتمال الاستعدادات من كافة القطاعات الحكومية المشاركة في لجنة أعمال الحج والعمرة بمنفذ حالة عمار وتشرع ابوابها امام المعتمرين في ظل الدعم والحرص اللذين تبذله حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد ـحفظهم الله ـ لخدمة الزوار والمعتمرين والحجاج سواء في مواسم الحج اوالعمرة . وأضاف سموه في حديثه ولقاءه الاسبوعي في القصر الحكومي مساء أمس مع رؤساء وقضاة المحاكم ومشايخ القبائل ومديري الادارات الحكومية والجامعات والقطاعات العسكرية والمواطنين أن المملكة العربية السعودية منذ تأسيسها على يد الملك عبدالعزيز ـطيب الله ثراه ـ وحتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ وهي تولي اهتمامها ورعايتها لحجاج بيت الله الحرام والمعتمرين والزائرين القادمين من جميع الدول الاسلامية والعديد من دول العالم وهي تتشرف وتفتخر بخدمتهم . منوهاً سمو أمير المنطقة بما تم تنفيذه وجاري تنفيذه من مشروعات ضخمة في مجال توسعة الحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة ومشروعات في المشاعر المقدسة سهلت ويسرت على الحجاج والمعتمرين والزائرين في أداء فريضة الحج وايضاً سهلت على المعتمرين والزائرين الذين يأتون سنوياً بعشرات الملايين , وهذا جاء بفضل الله ثم بفضل ما توليه الدولة من عناية واهتمام للمشروعات التي نفذت وتنفذ في المسجد الحرام والمسجد النبوي . وقال سموه إن الانسان ليسعد عندما يشاهد ويسمع ما يعبر عنه الحجاج والمعتمرين والزائرين عند عودتهم الى اوطانهم بعد أداء الحج أو العمرة بكل بساطة وعدم تكلف لما قدم لهم من خدمات جليلة تفوق الوصف وندعو الله سبحانه وتعالى أن يديم علينا هذه النعم وأن يحفظ بلادنا في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ . واختتم سموه حديثة قائلاً بلادنا ولله الحمد مقبلة على خير وهي بخير وعلى نقلة كبيرة في كافة المجالات وسيلمسها المواطن والمواطنة ويحقق له آماله وتطلعاته .

Share this Article
Further Reading
Trending Articles

لا توجد تعليقات

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Back To Top